(( منتديــــات شبــــاب حلــــوان ))

اهلاً وسهلاً بك زائرنا العزيز هذة الرسالة تفيد بانك غير مسجل وندعوك للتسجيل فى المنتدى وشكراَ

(( منتديــــات شبــــاب حلــــوان ))

(( حلــــــــــوان ))
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الــــغــنـاء الوصول إلى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الزعيم
المدير العام
المدير العام
avatar

علم دولتك :
الهواية :
المهنة :
المزاج :
الأبراج الصينية : الثور
عدد المساهمات : 213
تاريخ التسجيل : 14/02/2010
العمر : 20

مُساهمةموضوع: الــــغــنـاء الوصول إلى    الأحد مايو 27, 2012 2:47 am

(( رواد الــــغــنـاء الــــعــــد نـــي ))





[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]|[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]|[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]









[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]



(( رواد الــــغــنـاء الــــعــــد نـــي ))


تكون الفترة البسيطة الممتدة من بداية الستينات 1960م وحتى منتصفها ربما تصبح هذه الفترة ذهبيه لكل من كان في مجال الساحة الفنية فى مدينة عدن وشاء القدر أن يظم كوكبة من أشهر المطربين
علي مستوي تاريخ الفن في الجزيرة العربية
وما عاشته المنطقة تلك من صراعات على المستوي الداخلي
سوي من الصراعات الداخلية وما كان يحدثه الاستعمار البريطاني آن ذاك في عدن وأجزاء من الجنوب
من صراعات وفتن مفتعلة في داخل الوطن الواحد

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

لا شك أن الإدراك الحسي كان موجود لدي المخلصين من أبناء الوطن
فكان الغناء من ضمن أساليب التعبير
فجمعت نخبة من أبناء الوطن على منوال التغيير
حتى في كنف الوصاية لم يستطع احد منع التواصل بالفن
كما كان الكاتب والأديب :الأمير احمد فضل العبدلي " القمندان"
سوي على مستوي منطقة لحج وتكريس مفهوم فن الوطن
والارتقاء بالفن الأصيل وتخصيص مطرب له
ممثل في " فضل اللحجي" الذي كان يوفر له كل الإمكانيات
ويجلب له أسطوانات من كافه الأقطار العربية
لأشهر المغنيين وكذلك المعدات الموسيقية و أجهزه التسجيل الخاصة وهذه بحد ذاتها نقلة نوعية وتوثيقيه ساهمت وتساهم حتى ألان في إثراء المكتبة الموسيقية العربية
ولا شك ان ذاكرة الوطن كانت في مخيلة كل غيور


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

فـ تغناء فضل اللحجي للوطن
" ضاع من ضيع بلادة "
ومابين أعوام 1955م إلي 1965م لا شك أنها كانت مرحلة التحرر
في جميع الدول العربية وتحرك القوميات والنزعة الثورية
كانت تدق على كل الأبواب العربية
وما كان ممن دخلوا المجال الفني إلا أن يتغنوا بالحرية ؟
و بكل حرية وإرادة ذاتية وتطلع لمستقبل أفضل ؟
وكانت تلميحات المطرب الراحل محمد سعد عبد الله وقبل اندلاع شرارة النضال المسلح وشعوره بحال الشعب واستيائه من تصرفات المستعمر وكانت أغنيته الشهيرة
""قال بن سعد قلبي..""
قال بن سعد قلبي فوش ياما صـــبر
وذاق بالكاس تعذيبه وطعم المــراره
والـذي حبـهم ماعاد باينفعوه.
والـفايده منهم اليوم خذها خسارة
ضيعوني وهم ضـاعو معي كــلهم
قولو لهم وين ذيك الهنجمة والشـطارة!


لتتوحد الصفوف وتندلع شرارة التحرير والخلاص القادمة من جبال " ردفان"
ليوثق تلك الأحداث النضالية
محمد مرشد ناجي الذى قذف بكل دفاترهم والتفت للحريه والخلاص فــا غناء


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

""هنا ردفان ""
ولا شك أن الضغط الجماهيري وظهور رموز وطنيه عجلت من فرار فلول الاستعمار البريطاني تحت جنح الظلام محملاً بالخسائر الفادحة وهوا الذي كان ينوي البقاء على عدن كـ مستعمرة أبدية له ليصدح صوت محمد محسن عطروش...
""بــرع يا ستعمار ""
بــرع ياستعمار بــرع
من ارض الاحــرار بـــرع

هيا للحرية هيا للثوريـة
واللي يهوى يكويه التيار
تــيار الحرية تيار الثورية تيار القومية

وربما كان المطرب أيوب طارش ممن سار منفرداً في شوارع عدن وتنفس هوى القومية حينها ومن ثم تحالفه مع الشاعر
عبد ألله عبد الوهاب نعمان " الفضول"
كان ممن رسخ الثورة وأشعل فتيل التحرر
لتصبح أغنية له النشيد الوطني للمناشدة حينها بأن الفن يصنع الوحدة والسلام !

"" رددى ايتها الدنيا نشيدي ""
رددي أيتها الدنيا نشيدي ردديـه وأعـيدي وأعـيـدي
واذكـري في فـرحتي كل شهيد
وامنحيه حللاً من ضوء عيدي
يـا بلادي نحن أبنـاء وأحفاد رجالك سوف نحمي كل ما بين يدينا من جلالـك
وسيبقى خالد الضوء على كل المسالك
كل صخر في جبالك .. كل ذرات رمالك
كـل أنـحاء ضـلالـك .. مـلـكنا
إنـها ملك أمـانينا الـكبيرة..
حقنا.. جاء من أمجاد ماضيك المثيرة ...


كانت تلك السنوات تحديداً وما قبلها الفترة الذهبية
في بلورة فن يشهد له التاريخ رغم محاوله تجاهله ...
ان يجتمع نخبة من مطربين في ظرف واحد ومكان واحد
هذا يدل على وجود ارث يستند إلي تاريخ عريق
ولو أخذنا كل واحد على حدا نجد ذلك الزخم الكبير
والعطاء الغير محدود من قبل أشخاص حملوا على عاتقهم الحب الكبير للوطن والفن وتجسد هذا واضحاً حتى في أعمالهم سوى الأولي أو الأخيرة
فنجد أغاني الراحل احمد محمد قاسم تأخذ شكل الطبيعة في اغلب أعماله وتجسدت شواطئ وجبال وسهو اليمن
وهذا ينطبق على كل من كان يظهر على الساحة الفنية
من كتاب كلمة أو مطربين
فكان الحنين للوطن والأرض يشكل المحور الأساسي لأي عمل
وربما كانت السمة الملزمة لآي عمل وتلقائية في الطرح
فنجد اغلب ما تغنى به أبو بكر سالم معظمها تتمحور حول الوطن
ونجد عدن حاضرة في ذهنه
""يا طائرة طيري على بندر عدن""
لا شك أن ظهور نخبة من مطربين وكتاب كلمة جميلة جعلت من عدن وقتها
"قاهرة" أخري للفن فتجسد ذلك باقتدار عندما ارتقي الشاعر الراحل
لطفي جعفر أمان
وكانت مبادرة جميلة منه ان جعل من أعمالة لنخبة من المطربين بصمة نوعية
وتغير جذري في أسلوب الأغنية اليمانية ونجد تلك الأغاني تحديداً نقلة نوعية
وبصمة إبداع مستحيلة النسيان ؟
وما بعد نفض الانتداب البريطاني من عدن وقبلها اندلاع الثورة في صنعاء كان الكل ينتظر الحلم الــكــبــيــر...
لــ تظهر إشكاليات أخرى ؟
وتوالت الصدمات العنيفة التي ربما لم تكن في الحسبان وتداعيات الأوضاع وهذا لا يخفى على احد
وتحول المناضلين إلي تحالفات أخري "180" درجة كان بمثابة نقلة نوعيه تلتها إرهاصات كبيرة تمثلت في شتات الفكر الواحد وتجاذب أطراف مختلفة على حساب وحدة الشعب الواحد ؟


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


والدخول في صراعات دامية لا شك أنها أثرت على كل عوامل الحياة...
والفن جزء لا يتجزأ منها ؟
فمات فضل اللحجي مقتولاً برصاص طائش أطلق عليه وفي وضع أصبح في ذاكرة النسيان ولا احد يعرف عنه شي ؟
وهاجر الكثير ممن كانوا يقفون في صف واحد بعد أن ضاق بهم الحال بحث
عن لقمة العيش وانشغالهم بهمومهم أليوميه !
وتفكك العقد الفريد من مطربي صنعوا الفن العدني الحديث
وبما أن الفن والمال جزء لا يتجزءا من تكمله المشوار والظروف المعيشية المتقلبة لا شك أنها أثرت على هذا التواصل
قد يكون خَفت الضوء عن بعض رموزه
ولكن كان فنهم باقي تحدى كل الظروف ؟

وكانت الوحدة رغم انها موجودة في ذهن الجميع ... ومغيبة في ذهن السياسيين
لتتحقق على الورق ..!!
وتنطق عصافير مكنونه في وجدان كل مطرب ممن مازال حي يرزق ومذكور هنا
ليصدح صوت الحب احمد محمد قاسم وفي دويتوا نادر الحدوث في مشواره الفني
ليتغني بالوحدة واغلآ انتصار !
ويعود محمد سعد عبد الله يتلمس طريق ... ويبحث عن لهيب شوق اخر !
ولكن السياسة لها حبال شائكة وثمن مرهون بتداعيات خارجية
وصراعات باتت تظهر علناً ... لمصالح ذاتيه !
ولم تكن المرحلة الانتقالية في طور مراحلها مرحلة سلام
رغم إعلان المطرب محمد محسن عطروش وعلناً في اغنية لم تعد التلميحات ذا جدوه !!!

مات احمد محمد قاسم في حادث مروري اليم مابين صنعاء وعدن
وهوا يحمل نوتات جديدة وحلم ربما يكمل مشواره الأخريين
مات لتكون مراسم موته منافسة بين طرفين حاولوا استلهام الحدث ورحيل
عاشق للوحدة ... وكل منهم نعاه حسب طريقته ؟
لم يطل الوقت ولم تفلح كل الوساطة الداخلية منها والخارجية في لملمه أوراق السياسيين وتقاسمهم رغيف العيش ... ما ينهم ...!!
وكان اختيار الحسم العسكري من طرف ... كان لا بد منه في نظر ذلك الطرف !
وما كان من الإعلام الا اجترار الأغاني الوطنية !
وكل حسب ما تقتضيه مصلحته الشخصية وما يتم توضيفة على حساب طرف؟
لتعود أغاني منسية ذاكرة الشعب
*قال بن سعد قلبي !!
* برع يستعمار

بينما رجح الطرف الأخر أغاني تتغني بالوحدة... وتعيد أمجاد الثورة والنضال
لم يطل الوقت حتي انتصر من يحمل شعار" الوحدة او الموت"
ليفاجئ الأخر الجميع ويقيم الانفصال شعار ... ربما ليضمن مستقبله !!!

وهنا وفي عدن وفي تلك اللحظات ولم تزل رائحة البارود
يبدوا من تنسيق المسرح كان بشكل عفوي
وقف الراحل محمد سعد عبد ألله رغم حالته الصحية المتردية
أمام جمهور غفير يتزعمهم القائد المنتصر رئيس الدولة

لينشد محمد سعد عبدالله ... وحدوين ولا هذا جنوبي عاد ولا هذا شمالي ...
وعندما اكمل وصلته الموسيقية !!!
كانت مبادرة نادرة الحدوث ان يصعد الرئيس بشكل عفوي
مستند على ركبتية ويصعد على المسرح ويشد على يد محمد سعد عبدالله
وسط حماس من كانوا موجودين في القاعة !
ويبدوا انها كانت رسالة للاخرين ؟
لتنتهي تلك المراسم ... ويعود الكل الي همومهم اليومية
ربما لم يعد الطرب مذكور الا في المناسبات العصيبة
وسلاح الأغنية الوطنية... اصبح مواسم ؟
بعد كل هذا المشوار لا يمكن إلا أن نتوقف عند محطات هامة لمبدعين جمعتهم مدينة "عــدن" و تركت أعمالهم بصمات واضحة تجلت في رسوخها
......ربما للأبد ؟

تــــحـــــيــــــاتـــــــى

__________________

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shpaphelwan.yoo7.com
 
الــــغــنـاء الوصول إلى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
(( منتديــــات شبــــاب حلــــوان )) :: ( المنتديات الفنية ) :: ملتقي رواد المنتديات الفنية-
انتقل الى: